عدد الوثائق في طبع رمل : 33

ترقيم توشية رمل الماية من نوبة الرصد

تتعلّق الوثيقة بترقيم توشية رمل الماية من نوبة الرّصد لحّنها زياد غرسة ودوّنها بخطّه وتجدر الإشارة إلى أنّ التّوشية الأصلية فقدت.

أحدث الوثيقة :

زياد غرسة (1975 - None)

تعلم مبادئ الموسيقى على يد والده الطاهر غرسة ثم في المعهد الوطني للموسيقى حيث حصل على دبلوم الموسيقى العربية، أصبح من الموسيقيين الذين يجيدون أداء الموسيقى التونسية التقليدية ويحفظون جانبا هاما منها، تميز في العزق على العود "العربي" أو "التونسي" لحن عديد الأغاني في الطبوع والإيقاعات التونسية وتولى قيادة فرقة الرشيدية من سنة 2006 إلى سنة 2010.

التاريخ : 12-05-2006

اللغة : ar


العلبة : 71 | الوثيقة : 1 ID : 1023

وثائق ذات صلة

ترقيم استفتاح ومصدّر نوبة رمل الماية

تتضمّن الوثيقة ترقيم استفتاح ومصدّر نوبة رمل الماية من المالوف التونسي. كتب صلاح الدين المانع الورقتين الأولى والثانية وكتبت الورقة الثالثة بخطّ مغاير ومن المرجّح أن يكون خطّ زياد غرسة.

أحدث الوثيقة :

صلاح الدين المانع (1949 - None)

موسيقي تونسي من مواليد 13 فيفري 1949 بمدينة القيروان, درس بالمعهد الوطني للموسيقى والرّقص وتحصّل على ديبولم الموسيقى العربية وديبلوم العزف على آلة الناي 1970 وتولّى التدريس به. اختصّ في صنع آلة الناي والعزف عليها وشارك في عديد المجموعات الموسيقية على غرار فرقة الرّشيدية حيث ساهم في تدوين ونسخ المالوف التونسي.

اللغة : ar


العلبة : 72 | الوثيقة : 2 ID : 1039

وثائق ذات صلة

ترقيم استفتاح ومصدّر نوبة الرمل

تتعلّق الوثيقة بترقيم استفتاح ومصدّر نوبة الرمل من المالوف التونسي من تلحين محمد التريكي ومراجعة زياد غرسة وكتابة خالد بن خامسة بواسطة برنامج تدوين موسيقي (Sibelius).

أحدث الوثيقة : خالد بن خامسة

خالد بن خامسة (1965 - 2011)

اللغة : ar


العلبة : 76 | الوثيقة : 2 ID : 1053

وثائق ذات صلة

تراقيم مختارات من الجزء الأوّل من نوبة الرمل

تتعلّق الوثيقة بتراقيم مختارات من الجزء الأوّل من نوبة الرمل من المالوف التونسي دوّنها عبد الحميد بن علجية وراجعها زياد غرسة وكتبها خالد بن خامسة بواسطة برنامج تدوين موسيقي (Sibelius) واشتملت على دخول الأبيات والأبيات "شكونا إلى أحبابنا طول ليلنا" يليها دخول البطايحية فبطايحي "كلّ شيء من طبعه يحلالي" يليه برول أوّل "ساكن غرامك" فبرول ثان "يا أهل ودّي جهار" وأخيرا سلام الرمل.

أحدث الوثيقة : خالد بن خامسة

خالد بن خامسة (1965 - 2011)

شارك في إحداث الوثيقة :عبد الحميد بلعلجية /

اللغة : ar


العلبة : 76 | الوثيقة : 3 ID : 1054

وثائق ذات صلة

ترقيم توشية أصبهان من نوبة الرمل

تتضمّن الوثيقة ترقيم توشية أصبهان من نوبة الرمل من المالوف التونسي كتبت دون إمضاء وتاريخ.

None

اللغة : ar


العلبة : 76 | الوثيقة : 4 ID : 1055

وثائق ذات صلة

تراقيم مختارت من الجزء الثّاني من نوبة الرمل

تتعلّق الوثيقة بتراقيم مختارات من الجزء الثّاني من نوبة الرمل من المالوف التونسي كتبها خالد بن خامسة بواسطة برنامج تدوين موسيقي (Sibelius) عن عدة مصادر وقد رُتّبت حسب الآتي: درج "زعموا أنّني بهم مستهام" يليه خفيف "من يقل لك من هو في عشقك" يليه ختم أوّل "ليس لنار الهوى خمود" (عن تدوين لمحمد التريكي) فختم ثان "يا عاشقين ذاك الشّعر" (عن تدوين لزياد غرسة).

أحدث الوثيقة : خالد بن خامسة

خالد بن خامسة (1965 - 2011)

اللغة : ar


العلبة : 76 | الوثيقة : 5 ID : 1056

وثائق ذات صلة

تراقيم وصلة أزجال في طبع رمل الماية « دير المدام في الكاس ».

تتضمّن الوثيقة تراقيم وصلة أزجال من المالوف التونسي في طبع رمل الماية تتألّف من زجل « دير المدام في الكاس » في إيقاع البطايحي من تأليف قاسم السّرّاج. كتبه عبد الحميد بلعلجية بخطّه أضيف إليه ترقيم دخول براول « هيّا إلى حومتنا نمشو » كتبه زياد غرسة في وقت لاحق.

أحدث الوثيقة :

عبد الحميد بلعلجية (1931 - 2006)

ورث الموسيقى عن عائلته ومن الشيوخ الذين تعلّم عليهم المالوف علي باناواس، الذي أدخله إلى الرشيدية سنة 1959 حيث درس على محمد التريكي، درس كذلك بالمعهد الوطني للموسيقى، نجح في مناظرة أساذةة الموسيقى نوفمبر 1957 أدار الفرقة الموسيقية التابعة إلى الإذاعة التونسية من سنة 1957 وتخلى عنها بعد خلاف مع بعض المسؤولين فيها أشرف في تلك الفترة على تسجيل أغلب نوبات المالوف التونسي. درّس الموسيقى بالرشيدية وبالمعهدين الوطني والعالي للموسيقى بتونس. أدار فرقة الرشيدية من سنة 1973 الى سنة 1979، ورجع إلى إدارتها خلال تسعينات القرن العشرين إلى تاريخ وفاته

شارك في إحداث الوثيقة :زياد غرسة /

الفترة : سبعينات القرن العشرين

اللغة : ar


العلبة : 81 | الوثيقة : 1 ID : 1119

وثائق ذات صلة

تراقيم وصلة مالوف « يا من لقلبي قد كوى »

تتعلّق الوثيقة بتراقيم وصلة من المالوف التونسي في طبع رمل الماية كتبها زياد غرسة واشتملت على توشيح أوّل « يا من لقلبي قد كوى » في إيقاع البطايحي من تاليف الشيخ أمين الجندي يليه زجل ثان « نار الحشى توقد » في إيقاع البطايحي فبرول أوّل « هيّا إلى حومتنا » يليه برول ثان « بالله يا عشية » يليه ختم أوّل « يا مدير الحميّا » فختم ثان « الله يفعل ما يشاء » فختم ثالث « صبرنا على الهجران ».

أحدث الوثيقة :

زياد غرسة (1975 - None)

تعلم مبادئ الموسيقى على يد والده الطاهر غرسة ثم في المعهد الوطني للموسيقى حيث حصل على دبلوم الموسيقى العربية، أصبح من الموسيقيين الذين يجيدون أداء الموسيقى التونسية التقليدية ويحفظون جانبا هاما منها، تميز في العزق على العود "العربي" أو "التونسي" لحن عديد الأغاني في الطبوع والإيقاعات التونسية وتولى قيادة فرقة الرشيدية من سنة 2006 إلى سنة 2010.

التاريخ : 13-01-2004

اللغة : ar


العلبة : 81 | الوثيقة : 2 ID : 1120

وثائق ذات صلة

تراقيم وصلة مالوف « هل درى ظبي الحمى »

تتعلّق الوثيقة بتراقيم وصلة من المالوف التونسي في طبع رمل الماية كتبها عبد الحميد بلعلجية في مناسبتين مختلفتين واستهلّها بموشّح « هل درى ظبي الحمى » في إيقاع الخفيف من تأليف ابن سهل الأندلسي يليها ختم أوّل « الله يفعل ما يشاء » فختم ثان « صبرنا على الهجران ».

أحدث الوثيقة :

عبد الحميد بلعلجية (1931 - 2006)

ورث الموسيقى عن عائلته ومن الشيوخ الذين تعلّم عليهم المالوف علي باناواس، الذي أدخله إلى الرشيدية سنة 1959 حيث درس على محمد التريكي، درس كذلك بالمعهد الوطني للموسيقى، نجح في مناظرة أساذةة الموسيقى نوفمبر 1957 أدار الفرقة الموسيقية التابعة إلى الإذاعة التونسية من سنة 1957 وتخلى عنها بعد خلاف مع بعض المسؤولين فيها أشرف في تلك الفترة على تسجيل أغلب نوبات المالوف التونسي. درّس الموسيقى بالرشيدية وبالمعهدين الوطني والعالي للموسيقى بتونس. أدار فرقة الرشيدية من سنة 1973 الى سنة 1979، ورجع إلى إدارتها خلال تسعينات القرن العشرين إلى تاريخ وفاته

اللغة : ar


العلبة : 81 | الوثيقة : 3 ID : 1121

وثائق ذات صلة

ترقيم بشرف رمل

تتضمّن الوثيقة ترقيم بشرف رمل من رصيد المعزوفات التقليدية للمالوف التونسي ورد في طبع الرّمل وإيقاع المربعّ تونسي والختم. كتبه محمد سعادة بخطّه.

أحدث الوثيقة :

محمد سعادة (1937 - 2005)

تابع دروس المرحلة الثانوية بمعهد العلوية بتونس، درس الموسيقى بالمعهد الوطني للموسيقى فحصل على دبلوم الموسيقى العربية ودبلوم العزف على الناي، نجح في مناظرة أساتذة الموسيقى نوفمبر 1957 ثم واصل دراسته الموسيقية بفرنسا (شهادة في التأليف الموسيقي). انخرط بفرقة الرشيدية منذ شبابه، كلف بعدة مهام منها التدريس بالمعهدين الوطني والعالي للموسيقي، وترأسه مصلحة الموسيقى بالإذاعة التونسية. شارك بالعزف على الناي في فرق موسيقية عديدة وقاد فرق "المنار" و"الجيل" والإذاعة والرشيدية. قاد فرقة الرشيدية بين سنتي 1990 و1993.لحن عشرات المعزوفات والقصائد والأغاني، قدم محاضرات في تونس وبمختلف الأقطار بالعالم العربي وبأوروبا وأمريكا.

التاريخ : 21-01-1984

اللغة : ar


العلبة : 84 | الوثيقة : 4 ID : 1173

وثائق ذات صلة